أخبار عاجلة
3 زعماء يتعهدون بأن تلتحق كل فتيات العالم بالمدارس -
أقوى فتاة في العالم تأمل بلقاء الأسد -
حكم بالسجن مع وقف التنفيذ على مختطف قطار -
اليوم.. النقض تنظر طعن ريان الإسماعيلية و5 آخرين -

أحمد حامد.. مدرس يصنع خريطة 7 × 7 بـ4 آلاف جنيه: حليت عُقدة ‏الجغرافيا

أحمد حامد.. مدرس يصنع خريطة 7 × 7 بـ4 آلاف جنيه: حليت عُقدة ‏الجغرافيا
أحمد حامد.. مدرس يصنع خريطة 7 × 7 بـ4 آلاف جنيه: حليت عُقدة ‏الجغرافيا


فى ٢٠٠٦ بدأ أحمد حامد مشواره فى التدريس بمحافظة البحر الأحمر، قبل أن يصبح «مدرس أول» بمدرسة مرسى علم الثانوية، لكنه لمس من طلابه نفورًا من مادة الجغرافيا التى يرونها مادة ‏‏«عقيمة»، فتمنى أن يغير نظرتهم لها.‏
بحث المدرس الثلاثينى عن فكرة خارج الصندوق لتبسيط المعلومات الجغرافية لطلابه، فتوصل إلى رسم خريطة مجسمة لمصر، الأمر الذى شجع ٢٠ طالبًا على المشاركة فى هذا العمل ‏وإخراجه على أكمل وجه.‏
يقول «حامد» إنهم استغرقوا ثلاثة أسابيع فى رسم الخريطة، بعدما حددوا المكان المخصص لتنفيذها وهو فناء المدرسة، يشرح: «طول الخريطة ٧ أمتار وعرضها ٧ أمتار، بدأنا الرسم بنظام ‏المربعات، ثم حددنا الخريطة فى كتاب المدرسة ونقلناها على أرض الواقع، حفرنا البحرين الأحمر والمتوسط ٥٠ مترًا، ثم نهر النيل والبحيرات والمنخفضات».‏
أثناء تنفيذ الخريطة، استخدم المدرس وطلابه الأسمنت ليمنع امتصاص الأرض للمياه، والأكسيد الأزرق ليعبِّر عن لون البحر الأحمر، واستعانوا بـ«النجيلة الصناعية» لرسم الأراضى الزراعية ‏الخصبة على جانبى نهر النيل، كما رسموا محميات طبيعية، منها وادى الجمال والصحراء البيضاء وجبل علبة، وبحر الرمال العظيم بالصحراء الغربية.‏
لم ينس «أحمد» الأماكن الفرعونية، فوضعوا على الخريطة تمثال «أبوالهول»، وبعض الآثار فى الأقصر: «اشترينا تماثيل حيوانات مجسمة ووضعناها على الخريطة، منها الوعل فى إشارة إلى ‏أماكن المحميات الطبيعية، عند كل المناطق الحدودية عند رأس حدربة عند الحدود مع السودان، وعند طابا والسلوم».‏
تكلفت هذه الخريطة التى صنعها المدرس وتلاميذه بمجهوداتهم الذاتية ٤ آلاف جنيه، وتحولت إلى مزار سياحى وعلمى لطلبة الكليات، إذ تردد عليها طلاب كلية الآداب قسم الجغرافيا بجامعات ‏المنوفية والقاهرة ودمياط وقناة السويس وأسيوط.‏
تحتاج الخريطة المجسمة إلى صيانة دورية يجريها «حامد» قبل ثلاثة أيام من كل زيارة للاطلاع عليها، لأنها تتأثر بالأتربة والأمطار وخلال هذه الزيارة يقف «أحمد» مع الطلاب ليشرح لهم ‏كيف نفذوا الخريطة، ويستقبل الملاحظات والأفكار من أعضاء هيئة التدريس الذين يحضرون أيضًا.‏
كرم محافظ البحر الأحمر «حامد»، وحصلت الخريطة على المركز الأول كأفضل مشروع بيئى على مستوى البحر الأحمر، وعلى المركز الثانى على مستوى الجمهورية، يعلق: «ردود الفعل ‏كانت جميلة، وهناك من قالوا إن الفكرة بديعة رغم قلة الإمكانيات، وأن المعلم المصرى يظل مبدعًا دائمًا».‏

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق الذئب البشري .. نهش جسد الطفلة
التالى الجمعية العمومية للزمالك توافق على ندب مستشار تحقيق