التخطي إلى المحتوى


أكد وزير الخارجية ، صبري بوقدوم ، اليوم الثلاثاء ، الدور الرئيسي لدول عدم الانحياز في الجهود الدولية الهادفة إلى حل الصراع الإسرائيلي الفلسطيني ، مؤكدا دعم الجزائر غير المشروط لنضال الشعب الفلسطيني حتى استعادة استقلاله.

وقال بوقادوم “نحن على قناعة تامة بأن دول عدم الانحياز ، بسبب ثقلها السياسي والدبلوماسي ، يمكنها ويجب عليها أن تلعب دورًا رئيسيًا في الجهود الدولية الرامية إلى التعامل مع المصدر الأساسي للصراع وتطبيق القانون الدولي”. في خطابه عبر الفيديو في الاجتماع الوزاري للجنة حركة عدم الانحياز حول فلسطين.

وأكد بوقدوم أن “الجزائر ستواصل تقديم دعمها غير المشروط للشعب الفلسطيني حتى يتمكن من تحقيق تطلعاته المشروعة وحقوقه غير القابلة للتصرف في دولته المستقلة فلسطين وعاصمتها القدس” ، لافتا إلى أن حركة عدم الانحياز كانت دائما مدافع متحمس عن كل الشعوب التي تعيش تحت الاحتلال.

دعا وزير الخارجية صبري بوقدوم مجلس الأمن الدولي واللجنة الرباعية الدولية (الاتحاد الأوروبي وروسيا والولايات المتحدة الأمريكية والأمم المتحدة) إلى تجديد التزامهم بنهج قائم على الحقوق ، من أجل تهيئة الظروف والأجواء المناسبة لاستئناف عملية السلام. وفقا لقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة.

وشدد بوقدوم في هذا الصدد على أن لب المشكلة يكمن في الواقع في احتلال الأراضي الفلسطينية وكذلك في الحفاظ على وضع الإفلات من العقاب الممنوح بشكل صارخ لقوة الاحتلال (الكيان الصهيوني) ، مضيفا أن الإمساك بهذا الأمر ويظهر الاجتماع تضامن الحركة مع فلسطين ويوفر فرصة جيدة للتفكير بشكل جماعي في الحلقة الأخيرة من الاعتداءات التي ارتكبها المحتل الصهيوني ضد الشعب الفلسطيني في قطاع غزة ومدينة القدس المحتلة.

.

قد يهمك أيضاً :-

  1. الألعاب الأولمبية الأخيرة: الصين تتصدر تصفيات الجمباز للرجال
  2. المنظمة الدولية للهجرة تساعد 113 مهاجراً من غرب إفريقيا على العودة إلى ديارهم من الجزائر
  3. الجزائر تطلق تحقيقا في ادعاء ببرنامج تجسس بيغاسوس
  4. مشروع بيغاسوس: المغرب اهتم بهاتف الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون
  5. الجزائر تدين البيان المغربي حول حق شعب القبايل في تقرير المصير
  6. تفرض تونس على الجيش واجب التطعيم مع ارتفاع حالات الإصابة
  7. تفرض تونس على الجيش واجب التطعيم مع ارتفاع حالات الإصابة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *